فضيحة: تونس تبيع الحج لمواطنيها على طريقة مونوبري و كارفور والمغازة العامة ..!!!!

0



أعلنت وزارة الشؤون الدينية رسميّا أنّ تسعيرة الحجّ بالنسبة إلى هذا الموسم 1437 هـ / 2016 م تُقدّر بــ 8995 دينار للحاج الواحد...!!!!
تخيّل !!!
9000 دينار لشخص واحد.. و18000 دينار لزوجين اثنين للحج إلى السعودية البعيدة 4 ساعات بالطائرة.. دون احتساب المصاريف الشخصية الإضافية ونفقات الأكل ونحوه..!!!
الدولة التونسية التي تكاد تحتكر تأشيرات.. وبالتالي "صكوك" أداء الحج لمواطنيها.. (ركن الإسلام الخامس).. تتّجه لأن تجعله حكرا على الأغنياء فقط.. لا لمن استطاع إليه سبيلا حتّى من متوسطي الدخل.. والحج عمليا كان يمكن أن يكون في متناولهم ماليّا. .
وممّا يعكس أنّ الدولة التونسيّة نفسها أصبحت تعتبر الحج تجارة مربحة.. وأنّها تتاجر بأحلام مواطنيها البسطاء في أداء الحج.. أنّها تعلن عن الأسعار على طريقة المغازات الكبرى والمتاجر بطريقة تسويقية.. فلا تعلن السعر 9000 دينار.. وإنّما 8995 دينار.. وكأنّ 5 دينارات في مبلغ 9000 دينار تعني شيئا.. وهي بذلك تعتمد تقنية تسويقيّة معروفة في تحديد السعر ليكون بسيكولوجيّا مقبولا أكثر وأقرب في الأذن والذهن إلى 8 آلاف وليس 9 آلاف دينار..!!!!
أو كأنّ الدولة تريد أن توحي (زورا) بأنّها "حقانية برشة" وحسبت التكلفة بالملّيم والدينار دون أن تزيد..!!!
... ولكنّها الدولة التونسيّة عندما تتصرّف مع مواطنيها.. حتىّ في طقوسهم وواجباتهم الدينيّة.. بمنطق وعقليّة "مونوبري" و"كارفور" و"المغازة العامة"..!!!!

ـ ـ تابعوا الصفحة الشخصيّة للأستاذ عبد اللّطيف درباله ـ ـ


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظه © شبكة مِجْهَار

تصميم الورشه